الراي
31 أيار 2017 Read 333 times
ﻣَﻦْ ﻣﻨّﺎ ﻻ ﻳﺴﻌﻰ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﻌﻮﺭ ﺑﺎﻟﻬﻨﺎﺀ ﻭﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ؟ ! ﻭﻫﻲ ﻓﻄﺮﺓ ﻓﻄﺮَ ﺍﻟﻠﻪ - ﺗﻌﺎﻟﻰ - ﺍﻟﻌﺒﺎﺩ ﻋﻠﻴﻬﺎ، ﻭﻟﻜﻦ ! ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻨّﺎ ﺍﺣﺘﺎﺭ ﻓﻲ ﺗﺤﺪﻳﺪ ﻃﺒﻴﻌﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﻌﻮﺭ ﻭﺑﻴﺎﻥ ﺃﺳﺒﺎﺑﻪ، ﻭﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺃﻥ ﺍﻟﺸﻌﻮﺭ ﺑﺎﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﻧﺼﻔﻪ ﻳﻌﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺃﺳﺒﺎﺏ ﻣﻠﻤﻮﺳﺔ ﻭﺍﻟﻨﺼﻒ ﺍﻵﺧﺮ ﻳﻌﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺃﺷﻴﺎﺀ ﻣﺤﺴﻮﺳﺔ، ﺃﺷﻴﺎﺀ ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﺗُﺼﻨﻊ ﺻﻨﺎﻋﺔ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺨﻴﺎﻝ ﻭﺍﻟﻠﻐﺔ . ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺗﺪﻓﻖ ﺩﺍﺧﻠﻲ ﻭﺷﻌﻮﺭ ﺧﺎﺹ ﻳﺮﺗﺒﻂ ﻓﻲ ﺃﺣﻴﺎﻥ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﺑﺄﺳﺒﺎﺏ ﻭﺍﺿﺤﺔ ﻣﻠﻤﻮﺳﺔ، ﻛﺸﻌﻮﺭﻧﺎ ﺑﻘﺪﻭﻡ ﺷﻬﺮ ﺍﻟﻜﻨﻮﺯ ﻭﺍﻟﺨﻴﺮ ﻭﺍﻟﺒﺮﻛﺎﺕ، ﺷﻬﺮ ﺭﻣﻀﺎﻥ . ﺧﺼﻮﺻﺎ ﻭﺇﻥ ﻛﻨﺖ ﻣﺴﺘﻌﺪﺍً ﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﺸﻬﺮ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﺍﺳﺘﻌﺪﺍﺩﺍً ﺭﻭﺣﻴﺎً ﻭﻋﻘﻠﻴﺎً ﻭﻧﻔﺴﻴﺎً ﻭﺳﻠﻮﻛﻴﺎً، ﻭﻗﻤﺖ ﺑﺎﻟﺘﺨﻄﻴﻂ ﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭﻩ، ﻭﻋﻠﻴﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﻨﺘﺒﻪ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻧﺨﻄﻂ ﻷﻱ ﺷﻬﺮ ﻓﻲ ﺣﻴﺎﺗﻨﺎ، Read more...
27 أيار 2017 Read 337 times
ليس إهانة لموريتانيا أن يجلس الغبي المتزلف ولد حدمين أمام سكان الطينطان و يعلن عن استمرار بقاء العصابة إلى ما بعد 2019 : هذا أمر عادي من مأمور حقير ينفذ رغبات معتوه محاصر، يبحث (تخبطا) عن طريق نجاته.. من ينتظر غير هذا من لص متورط حتى الثمالة في أكل المال العام مثل النذل ولد حدمين ، لا يفهم أي شيء و لا ينبغي أصلا أن يفهمه. إن العجيب ، الغريب ، المهين ، المخجل، المحبط ، المؤسف و المضحك ـ المبكي أيضا هو قول المنتدى في بيان رده : ” (…) كما يؤكد وقوفه بالمرصاد لتلك المحاولات الآثمة” فما هو المرصاد في قاموس المنتدى ؟ و كيف يتم الوقوف به؟ هل الوقوف بالمرصاد هو مسيرات المنتدى المحبطة للآمال؟ هل الوقوف… Read more...
27 أيار 2017 Read 274 times
حاولتُ في الفترة الأخيرة أن أطوي ملف المأمورية الثالثة، وذلك بعد التصريحات المتكررة للرئيس محمد ولد عبد العزيز والتي أكد من خلالها بأنه لن يترشح لمأمورية ثالثة. ذلك ما حاولته في الفترة الماضية، ولكن يبدو أن الاستمرار في تلك المحاولة لم يعد ممكنا، وذلك بعد أن صرح رئيس الحزب الحاكم والوزير الأول بأن النظام القائم باق إلى ما بعد نهاية المأمورية الثانية. Read more...
26 أيار 2017 Read 226 times
سجية تلك منهم غير محدثة / إن الخلائق، فاعلم، شرها البدع- حسان ابن ثابت- رضي الله عنه. Read more...
24 أيار 2017 Read 322 times
خلال دراسة قمت بها لنتائج مسابقة دخول السنة الأولى الإعدادية في مقاطعة مقطع الأحجار للسنة الدراسية 2015 6 ، وجدت أرقاما مخيفة ، تعكس مدى الإهمال و الفوضوية في قطاع التعليم. Read more...
23 أيار 2017 Read 210 times
حشدت دولة الريادة الإسلامية أو كما تحبُ أن توصف حسب تصرفاتها في العالم الإسلامي خلال ومحاولتها تجسيد تلك الريادة في عقد قمة إسلامية أمريكية جديدة من أجل المصادقة على ما من شأنه أن يخدم مصالح العالم الإسلامي حسب ما يُروج لذلك دعائيا ، لكن الغوص في داخل الأمر وقراءة تجلياته المختلفة المنبثقة عن -البيان الأخير- كفيل بأن يرينا مجانبة ذلك الادعاء للصواب Read more...